أخبار المركزفعاليات

ندوة التكييف القانوني للنزاع المسلح في سوريا طبقاً للقانون الدولي الإنساني

في طور الإحاطة الكاملة عن مفهوم النزاع المسلح في سورية والتكييف القانوني وفقاً للقانون الإنساني، نفذّ برق يوم الجمعة الموافق 30 -نوفمبر/ تشرين الثاني 2018م ندوةً داخل مركزه في اسطنبول بمشاركة الدكتورة في القانون الدولي الإنساني “صحرة خميلي” والتي بدأت حديثها بعرضِ تمهيدي عن مفهوم النزاعات المسلحة من الناحية القانونية والدولية.

وحسب خميلي فإن النزاعات المسلحة بمفهومها الدولي العام تُقسم إلى قسمين، نزاعات مسلحة دولية ونزاعات مسلحة غير دولية، مضيفةً أن أي نزاع مسلح لا يُعتبر كذلك إلا إذا جاء ضمن أحد أربعة اعتبارات تم التوافق عليها دولياً. كأن يكون النزاع بين الدول، أو بين الدولة وكيان مسلح، أو بين الدولة وجماعة أعلنت انشقاقها عن الدولة، والرابعة أن يحدث نزاع ضمن جماعتين داخل الدولة.

وبعد أن وضعت د. خُميلي  المتلقي في إطار المفهوم العام للنزاعات الدولية المسلحة، انتقلت لتوصيف النزاع السوري في سياقه الدولي مع استفاضتها لأهم الاتفاقيات الدولية الخاصة للحرب السورية “كاتفاقيات جنيف الأربعة الخاصة بحماية المدنيين والجرحى والأسرى والمعتقلين والمفقودين”، بالإضافة إلى الاتفاقية المصغرة والقواعد العرفية التي تشترط توفير الحد الأدنى من حماية للمدنيين، منوهةً بذات السياق أن جميع الأطراف المنخرطة في الحرب السورية بما فيها النظام والمعارضة اخترقت كل الاتفاقيات والمعاهدات والمواثيق.

وقبل ختام الجلسة صَنّفت د. خميلي النزاع في سورية على أنه نزاع مسلح ذو بعد دولي، مع تقديمها توصية لحل النزاع السوري، مفادها التأكيد على ضرورة انتاج حل سوري بين الأطراف والكيانات السورية مجتمعة دون الاعتماد على الدول الكبرى التي تُوظف هذه النزاعات خدمة لمصالحها الإقليمية.

وكان للسادة الحضور دور هام في إثراء موضوع الحوار من خلال مشاركتهم وإبداء أفكارهم عن مفهوم النزاع في سورية من حيث تعدد وجهات النظر والأفكار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء الانتظار ..

النشرة البريدية

اشترك في القائمة البريدية لتبقى على اطلاع بأحدث الأخبار و الفعاليات
إغلاق
إغلاق