وثائق حرب حزيران/ يونيو 1967 في أرشيف دولة إسرائيل – مدخل عام


 

“ابتدأ كل شيء،

وانتهى كل شيء.

وبين البداية والنهاية، خانك الفرح الذي كنت تحذره دائماً. كل شيء يتحول من حجارة إلى أفكار، تخرج فلسطين منك بلا وداع. كنت في المخبأ معلقاً على حبل الفارق بين يومين لا يتشابهان. ليسكت الوطن قليلاً. لقد وقعت الخصومة بينك وبين الحياة ذاتها. يأخذك الزلزال ويطرحك أرضاً، عادوا إلى أورشليم: الجنرال، والكاهن، والزانية.”

[محمود درويش][1]

 

إذا كان بالإمكان القول أن حرب عام (1947- 1949) شكلت حرب التأسيس لدولة إسرائيل؛ فإن حرب حزيران/ يوليو 1967 شكلت -بكل تأكيد- حرب تثبيت الوجود. فنظرة سريعة إلى محاضر اجتماعات المجلس الوزاري المصغر -حينها- وللنقاش الإسرائيلي الدائر بين الحربين. سيدرَك أثر هذه الحرب النوعي في تثبيت وجود إسرائيل، وتخفيف قلقها الوجودي وانقلابه لنشوة انتصار ما زالت آثارها باقية حتى اليوم. وفيما شكلت هزيمة حزيران/ يونيو 1967 عربياً وفلسطينياً صدمةً استثنائية يختصرها قول درويش: “ابتدأ كل شيء، وانتهى كل شيء”.

ولأهمية هذه الحرب صدر خلال السنوات الماضية العشرات من الدراسات الأكاديمية المتعلقة بتاريخ الحرب ودراسة تفاصيلها على مختلف جبهاتها. ولكن مؤخرًا وبمناسبة مرور خمسين عاماً على الحرب نشر “أرشيف دولة إسرائيل”[2] أضخم مجموعة وثائقية عن الحرب، بدءًا من لحظات التصعيد الأولى وصولاً لمعاركها التفصيلية وختاماً بآثارها على الأرض والإنسان. وتتميز هذه المجموعة الجديدة عمّا نشر سابقاً في: أرشيف الدولة، وأرشيف وزارة الدفاع[3] وغيرها بحجمها وبتعدد مضمونها. وبكل تأكيد فإنها ستقدِّمُ مادة أولية لقراءات جديدة لتاريخ الحرب وتبعاتها.

أما أبرز المجموعات الوثائقية التي نشرت فهي ستة وعشرون محضراً لجلسات الحكومة الإسرائيلية بدءاً من الجلسة المنعقدة في 1 كانون الثاني/ يناير 1967 وانتهاء بالجلسة المنعقدة في 11 كانون الأول/ ديسمبر 1967. إضافةً إلى ثلاثة وعشرين محضراً لمجلس الوزراء المصغر (الكابينت) تغطي الجلسات المنعقدة بدءًا من 3 كانون الثاني/ يناير 1967 وانتهاء ب4 حزيران/ يونيو 1967. وثلاثة عشر محضراً تغطي الجلسات المنعقدة بتاريخ 5 حزيران/ يونيو 1967 وتنتهي ب19 تموز/ يوليو 1976.

تسجل هذه المحاضر النقاش الحكومي الدائر قبيل اندلاع الحرب حول معارك الحدود مع سوريا، وتصاعد العمليات الفدائية المنطلقة عبر الأراضي السورية والأردنية. ومن ثم النقاش الدائر حول التصعيد على الجبهة المصرية وصولاً إلى اتخاذ قرار توسيع الحكومة وتمثيل المعارضة في صفوفها قبيل قرار الحرب بأيام. وتفصل المحاضر النقاش الدائر حول قرار الحرب وحجم العمليات العسكرية على الجبهات المختلفة، ومن ثم أصداء الحرب الدولية والمحلية بالإضافة لنقاش مصير الأراضي المحتلة ومصير سكانها. ونشر لاحقًا مجموعة أخرى لمحاضر اجتماعات اللجنة الوزارية المختصة بالشؤون الأمنية، ضمت هذه المجموعة سبعين محضرًا، تبدأ بمحضر اجتماع 3 كانون الثاني/ يناير 1967 وتنتهي بمحضر اجتماع 31 كانون الأول/ ديسمبر 1967. تغطي هذه المجموعة كما سابقتها جزءًا من النقاش الدائر حول الحرب، وآلية صنع قرارها، وبالإضافة لذلك يبرز في هذه الاجتماعات أحاديث عن تفكير الوزراء الصهاينة بمصير غزة التي أقترح تعطيشها لإجبار سكانها على الرحيل.[4]

بالإضافة لهذه المحاضر نشر أيضاً ملفين لمحاضر لجنة الخارجية والأمن في الكنيسيت يغطيان الفترة من 31 أيار/ مايو ولغاية 20 تشرين الأول/ اكتوبر 1967.

وعلى الرغم من الأهمية النوعية للمجموعات الوثائقية المشار إليها؛ إلا أن بقية الملفات الوثائقية المنشورة أيضًا لا تقل أهمية عن هذه المجموعة. إذ نشر أيضاً ما يقارب 728 ملفاً تغطي فترات زمنية متباينة. ويمكن تصنيف هذه الوثائق أولياً وفقاً لموضوعاتها كالآتي:

  • ملفات تعالج قضايا سياسية، وأخرى إدارية صادرة عن عدد من الجهات الرسمية أبرزها مكتب رئاسة الوزراء الذي كان يديره يعقوب هرتسوج، ووزارة الخارجية، ووزارة العدل.
  • ملفات متعلقة بنشاط عدد من الشخصيات الإسرائيلية الفاعلة آنذاك، كوزير الشرطة إلياهو ساسون، ووزير الخارجية آبا إيبان. ومن أبرز الملفات في هذه المجموعة ملفات الحاخام الأكبر لجيش الدفاع الإسرائيلي شلومو غورين والتي تضم توثيقًا لنشاطه ويومياته عن الحرب.
  • المراسلات المتبادلة بين رئيس الوزراء ليفي أشكول وبين عدد كبير من الشخصيات اليهودية في العالم. والمراسلات المتبادلة بينه وبين عدد كبير من سكان إسرائيل، تتعلق بمجريات الحرب وبمستقبل إسرائيل.
  • ملفات متعلقة بعلاقات إسرائيل الدولية، إذ يتوفر عدد كبير من الملفات الوثائقية التي تضم وثائق للمراسلات المتبادلة بين وزارة الخارجية وسفاراتها في عشرات الدول في مختلف قارات العالم، ترصد الرأي العام في البلدان المختلفة وموقفها من التصعيد السابق للحرب ومن نتائج الحرب. وتظهر الوثائق اهتماماً خاصًا من وزارة الخارجية بنشر الرواية الإسرائيلية للحرب وتعميمها، كما تظهر نشاطا دعائيًا لدعم المجهود الحربي خلال الحرب وبعدها. كما تضم الملفات وثائق ومراسلات مع الأمم المتحدة وعدد من الدول المؤثرة وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفياتي.
  • ملفات متعلقة بنقاش مصير الأراضي العربية المحتلة عام 1967 (ضم القدس، السيطرة على الأماكن الدينية في القدس وهدم بعض أحياء البلدة القديمة وبناء الحي اليهودي، الجولان وسيناء مقابل السلام، الاستيطان المبكر في الجولان والضفة الغربية، تأسيس مناطق عازلة في الغور، مياه الضفة الغربية والجولان الخ)، ومصير سكانها (تهجير سكان بعض المناطق، إقامة مستقرات دائمة للاجئين الفلسطيين بدلاً من المخيمات، تهجير الفلسطينيين إلى البرازيل، توطين لاجئي غزة في سيناء…إلخ).
  • ملفات متعلقة بإدارة الأراضي المحتلة وبدايات الحكم العسكري المبكر للأراضي المحتلة، خصوصاً الضفة الغربية وقطاع غزة (بيانات إحصائية، الأماكن المقدسة، السياحة، الوضع القانوني، استطلاعات رأي، خرائط، دور الأونروا، محاضر مجلس القدس البلدي بعد الحرب، السياسات الاقتصادية المقترحة الخ).
  • ملفات عسكرية كتقارير مجريات العمليات الحربية خلال الحرب، ومعارك الحدود السابقة، وملفات متعلقة ببدايات الحكم العسكري في المناطق المحتلة عام 1967 (كأوامر ومناشير قيادة قوات جيش الدفاع الإسرائيلي في منطقة الضفة الغربية). وحالة التعبئة العامة والجبهة الداخلية في ظل إعلان حالة الطوارىء. بالإضافة لوثائق حول تبادل الأسرى بين إسرائيل وعدد من الدول العربية.
  • ملفات عسكرية ومراسلات سياسية متعلقة بعمليات المقاومة الفلسطينية قبيل الحرب، وانطلاق المقاومة الفلسطينية ضد الاحتلال في الضفة الغربية وقطاع غزة، بالإضافة لبدايات حرب الاستنزاف على الجبهة المصرية (كتدمير المدمرة إيلات).
  • قصاصات صحفية، وملخصات للنشاط الإعلامي المحلي والدولي والتواصل مع وسائل الدعاية والإعلام في مختلف أنحاء العالم، ودراسة توجه الرأي العام المحلي والعالمي حول مجريات الحرب ونتائجها.
  • وثائق عربية منهوبة، وأبرز ما في هذه المجموعة محاضر اللجنة المحلية للبناء وتنظيم المدن بالقدس (29 تشرين الأول/ اكتوبر 1961- 3 كانون الثاني/ يناير 1967).

وبالإضافة لهذه المجموعات الوثائقية، نشر أيضا 318 تسجيلاً صوتياً لمتابعات إخبارية من راديو “كل إسرائيل”، وثلاثين فيديو توثق لحظات الحرب المختلفة. كما تجدر الإشارة إلى أن الأرشيف مارس حجباً على بعض محتويات الوثائق، لكن بعض مواضع هذا الحجب يمكن تجاوزها بالمقارنة مع الوثائق التي نشرت في وزارة الدفاع، وفي بعض الكتابات الأكاديمية التي سمح لها الرقيب بنشر بعض المواد التي حجبت عند نشرها في أرشيف الدولة،[5] وأبرزها كتاب توم سيجف “1967 إسرائيل والحرب والسنَة التي حولت الشرق الأوسط”.[6]

 

 

جميع الحقوق محفوظة لدى مركز برق للاستشارات والدراسات المستقبلية © 2018

 

 

 

[1] محمود درويش. “من ذكريات 5 حزيران 1967، الفرح عندما يخون!”. شؤون فلسطينية. ع. 11 (تموز/ يوليو 1972: 27-36). ص33.

[2] حول الأرشيفات الصهيونية بشكل عام يُنظر: محمود يزبك. الملف الفلسطيني في الأرشيفات الصهيونية. حوليات القدس. ع.12(شتاء 2011). ص86-90.

[3] يتيح أرشيف وزارة الدفاع على موقعه على الإنترنت مجموعة وثائقية جيدة نشرت خلال أعوام 2016، 2015، 2006؛ يمكن الاطلاع عليها من خلال الرابط: http://archives.mod.gov.il/pages/Exhibitions/SixDayWar/index.asp

[4] حول هذه الوثائق بشكل عام يُنظر: عماد أبو عواد. قراءة في الأرشيف الإسرائيلي حول حرب عام 1967- (1) مرحلة ما قبل الحرب. مركز رؤية للتنمية السياسية. 2017.

[5] حول تناقضات الحجب ينظر: عوفر اديرت. “أرشيف الدولة يحجب أجزاء من محاضر الأيام الستة التي نشرها الجيش سابقاً”. هآرتس. 19 أيار/ مايو 2017: http://www.haaretz.co.il/news/50years/.premium-1.4105862

[6]  Segev, Tom. 1967: Israel, the War, and the Year that Transformed the Middle East. (New Yourk: Metropolitan Books, 2007).

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *